The interspecies Internet? An idea in progress...

The interspecies Internet? An idea in progress…



المترجم: DAHOU Mohamed
المدقّق: Esraa Almoraifea ديانا ريس:
ربما تعتقدون بأنكم تنظرون عبر نافذة إلى دلفين يلهو، لكن في الحقيقة
ما تنظرون من خلاله هو مرآة بطريقين بينما ينظر الدلفين لنفسه
وهو يلهو. هذا دلفين واع بنفسه. هذا دلفين يملك وعي ذاتي. إنه دلفين صغير يدعى بايلي. خلال 30 سنة الماضية
كنت جد متحمسة لفهم طبيعة ذكاء الدلفينات. كيف نستكشف ذكاء هذا الحيوان المختلف عنا كثيرا؟ كانت الوسيلة التي استخدمت
جد بسيطة، مرآة،
وقد توصلنا لمعلومة مدهشة، رد فعل عقل تلك الحيوانات. الدلافين ليست الحيوانات الوحيدة
أو المخلوقات الغير بشرية الوحيدة، التي أبدت القدرة على التعرف
على نفسها أمام المرآة. دائما ما اعتقدنا بأن الإنسان هو الوحيد
من يملك تلك القدرة، لكننا اكتشفنا بأن أقرب المخلوقات إلينا،
القردة العليا، هي أيضا أبدت تلك القدرة. ثم أثبتنا وجودها لدى الدلافين، وأخيرا لدى الفيلة. قمنا بهذا العمل في مختبري
مع الدلافين والفيلة، وقد أثبت مؤخرا وجود تلك القدرة
لدى غراب العقعق. وهذا مثيرللاهتمام، لأننا قد تبنينا التصور الدارويني
حول استمرارية التطور الطبيعي، الاستمرارية في التطور الطبيعي. لكننا كنا أكثر ترددا وأكثر بطء للاعتراف بتلك الاستمرارية
في التطور المعرفي والشعوري والإدراكي لدى الحيوانات الأخرى. الحيوانات الأخرى هي مدركة. إنها حساسة. إنها واعية. كانت هناك مجموعة من الدراسات
التي أجريت على العديد من الحيوانات لسنوات
والتي قدمت لنا براهين مدهشة عن قدرة التفكير والإدراك
لدى الحيوانات الأخرى، الحيوانات الأخرى جد مختلفة عنا. نحن لسنا وحدنا. لسنا وحدنا من يملك تلك القدرات. وأملي،
وواحد من أكبر أحلامي هو، مع تزايد وعينا بملكة الإدراك لدى الحيوانات الأخرى وعلاقتنا مع باقي الحيوانات بالعالم، أن نقدم لهم الاحترام والحماية التي يستحقونا. وهذه أمنيتي
التي أكشفها هنا أمام الجميع، وآمل بالفعل، أن أتمكن من جعلكم تنخرطون
في تحقيق هذه الفكرة. أود الأن العودة إلى الدلافين، لأني أحس بأنها الحيوانات التي عملت معها بشكل وثيق وشخصي لأكثر من 30 سنة. وهي حيوانات تملك شخصيات حقيقية. قد لا تكون أشخاص، لكنها تملك شخصيات بكل ما تحمله الكلمة من معنى. لا يمكنكم العثور على شيء
أغرب من الدلفين. فإنهم جد مختلفين عنا جسديا. إنهم مختلفون جذريا.
إنهم من بيئة جد مختلفة. في الواقع، يفصلنا 95 مليون سنة من التطور المختلف. انظروا لذلك الجسد. وكنوع من اللعب على الكلمات، إنها حقا فضائية الشكل. أتساءل كيف قد نتعامل مع تلك الحيوانات. طورت خلال الثمانينات لوحة مفاتيح تحت مائية. كانت عبارة عن
لوحة تعمل باللمس صنعت تحت الطلب. أردت أن أقدم للدلافين إمكانية الاختيار والتحكم. إنها حيوانات بأدمغة كبيرة
وجد اجتماعية وفكرت أننا إن
قدمنا لها إمكانية الاختيار والتحكم، إن كانت قادرة
على ضغط الرموز بلوحة المفاتيح — وبالمناسبة،
كان اللوح موصول بكابلات ألياف بصرية من هوليت-باكارد مع حاسوب أبل 2. يبدو ذلك من العصور ما قبل التاريخ، لكن كانت تلك هي التكنولوجيا
التي نتوفر عليها آنذاك. كان باستطاعت الدلافين
الضغط على مفتاح ما أو رمز فتسمع لصفير يصدر عن الحاسوب فتحصل على شيء أو نشاط ما. وهذا فيديو صغير. هؤلاء ديلفي وبان،
وستشاهدون ديلفي يضغط على مفتاح، فيسمع لصفير يصدر عن الحاسوب
–(صفير)– فيحصل على كرة،
في الحقيقة بإمكانهما طلب الأشياء التي يحتاجانها. المدهش هو أنهما
كانا يستكشفان تلك اللوحة بطريقتهما الخاصة. فلم يكن هناك تدخل من طرفنا. كانا يستكشفان اللوحة.
كانا يلهوان بها. كانا يحاولان فهم طريقة عملها. فبدآ بسرعة في تقليد الأصوات التي كانا يسمعانها على اللوحة. كانا يقلدانها بطريقتهما الخاصة. وأكثر من ذلك، بدآ تعلم الربط بين الرموز والأصوات والأشياء. ما شاهدناه كان عبارة
عن التعلم ذو التنظيم الذاتي، وأتخيل اليوم،
ما الذي يمكن أن نحققه بوجود التكنولوجيا الجديدة. كيف يمكن أن نخلق
واجهات ونوافذ جديدة داخل عقول الحيوانات،
بواسطة التكنولوجيا الموجودة اليوم؟ وبينما كنت أفكر في ذلك في أحد الأيام،
إذا بي أتلقى اتصالا من بيتر. بيتر غابرييل:
أنا أصنع الأصوات من أجل لقمة العيش. وفي أفضل أيامي
قد تعتبر تلك موسيقى، وأرغب في الحديث قليلا عن أكثر تجربة عشتها إدهاشا في صتاعة الموسيقى
على الإطلاق. أنا فتى فلاح.
كبرت بين الحيوانات، كنت أنظر إلى عينيها وأتساءل ما الذي يحدث بالداخل؟ وعندما كبرت، بدأت أقرأ حول الإنجازات المدهشة
التي قامت بها بيني باترسون وكوكو، وسو سافاج-رامبوغ وكانزي وبانبانيشا وإيرين بيبربرج واليكس الببغاء، كنت جد متحمس. الأمر الثاني الذي أدهشني هو أنهم بدوا أكثر براعة في فهم لغتنا منا نحن لفهم لغتهم. أنا أعمل مع موسيقيين كثر
من جميع أنحاء العالم وغالبا ما لا يكون بيننا أي لغة مشتركة، لكننا نجلس خلف آلاتنا الموسيقية وفجأة،
هناك طريقة لنتواصل ونتفاعل. لدى بدأت بالقيام باتصالات عديدة
تعرفت في نهايتها على سو سافاج-رامبوغ فدعتني لمنزلها. وعندما ذهبت،
وجدت أنه كان باستطاعت قردة البابون العزف على الآلات الإيقاعية والألعاب الموسيقية
ولكن لم يسبق لها العزف على البيانو. في البداية،
كانت ردة فعلها كالأطفال، كانت تضربها باليدين عشوائيا، ثم تساءلت، عن طريق سو، إن كان بإمكان بانبانيشا
المحاولة بإصبع واحد. سو:
هل بإمكانكي عزف أغنية التنظيف؟ أود الاستماع إلى أغنية التنظيف. اعزفي أغنية تنظيف هادئة. بيتر:
كان موضوع القطعة هو التنظيف. (موسيقى) أنا خلفها، أرتجل، هذا ما بدأنا به. تشجعها سو للاستمرار بعض الشيء. (موسيقى) تكتشف نغمة أحبتها، اكتشفت ديوان. لم يسبق لها أن جلست أمام بيانو من قبل. نغمات ثلاثية جميلة. سو: أنت تبلين جيدا.
كان ذلك رائع. بيتر:
لقد عزفت بشكل جيد. (تصفيق) في تلك الليلة بدأنا نحلم، وفكرنا، أن أروع أدات ابتكرها الإنسان هي الإنترنت، وما الذي قد يحدث إن نحن تمكنا بشكل ما إيجاد واجهات جديدة، واجهات بصرية-سمعية قد تسمح للتواصل مع تلك الكائنات الرائعة التي نتشارك معها الكوكب؟ وكانت سو سافاج-رامبوغ متحمسة لذلك، اتصلت بصديقها ستيف وودروف، وشرعنا بتحريك كل شخص كان عمله مرتبطا بنا أو ملهما لنا، وهذا قادنا إلى ديانا، وإلى نيل. نيل جرشنفلد: شكرا لك، بيتر.
بيتر: شكرا لكم. (تصفيق) نيل: اتصل بي بيتر. لقد تأثرت عندما رأيت هذا المقطع. لقد اتصل بي
مع رؤية حول القيام بهذه الأمور ليس من أجل البشر بل من أجل الحيوانات. لأدهش بعدها من تاريخ الإنترنت. هذا ما كان يبدو عليه الإنترنت في البداية ويمكنكم تسمية هذا بإنترنت رجل أبيض في منتصف عمره، معظم الرجال البيض بمنتصف أعمارهم اليوم. فينت سيرف: (يضحك) (ضحك) نيل:
وأنا واحد منهم. وعندما حضرت إلى تيد للمرة الأولى، حيث التقيت ببيتر، وأريته هذا. هذا خادم ويب يساوي دولارا 1، شكل ذلك ثورة حينها. وتزايدة إمكانية
صنع خادم ويب بدولار 1 لتتحول اليوم
لما يعرف بإنترنت الأشياء، والذي أصبح اليوم بالفعل
صناعة بآثار ضخمة على الصحة والفعالية الطاقية. وكنا سعيدين بأنفسنا. وعندما أراني بيتر هذا، أدركت بأننا قد فوتنا أمرا ما، وهو بقية الكوكب. لدى بدأنا بهذا المشروع عن
إنترنت ما بين الأنواع الحية. بدأنا الآن بالحديث مع تيد عن طريقة لإحضار
الدلافين والقردة العليا والفيلة إلى تيد،
وتبين لنا أن الأمر لن ينجح. لدى سنذهب بكم إليها. إن أمكننا أن نسمع صوت
هذا الحاسوب، لدينا اتصال مرئي مع حيونات ذكية، وسنتواصل مع كل واحد منهم لفترة وجيزة للتعريف عليهم. وسيكون من الرائع،
إن أمكننا رؤية ذلك على الشاشة فوق. أول موقع سنتواصل معه هو حديقة حيوانات كاميرون بواكو
وإنسان الغاب. إنها تمضي النهار خارجا
وفي الليل بالداخل. هلا تفضلتي بالكلام؟ تيري كوكس:
مرحبا، أنا تيري كوكس من حديقة حيوانات كاميرون
بواكو في تيكساس، ويحضر معي كيراجان ومي، اثنين من إنسان الغاب من بورنيو. لديهما موئل خارجي جميل،
خلال النهار، وبالليل، يعودان إلى هنا، إلى موئلهم الداخلي، حيث يحظيان بمناخ متحكم فيه وبيئة آمنة للنوم. شاركنا في تطبيقات لبرنامج القرود مع مؤسسة أورنغتان أوتريش،
حيث نستخدم أجهزة الأي باد لتحفيز وتحسين ردود فعل الحيوانات، وكذا للمساعدة على الرفع من وعي هذه الحيوانات المهددة بالانقراض. إنها تتقاسم معنا 97 بالمائة
من حمضنا النووي وذكية بشكل لا يصدق، لدى من المثير التفكير في كل الفرص التي بين أيدينا بفضل التكنولوجيا والإنترنت لتحسين حياتها
وفتح عالمها على مصراعيه. ونحن جد متحمسين بخصوص الفرص التي يتيحها إنترنت ما بين الأنواع الحية، لقد استمتعت كي. جي. كثيرا بالمؤتمر. نيل: هذا رائع.
عندما كنا نتمرن الليلة الماضية، كان مستمتع برؤية الفيلة. المستخدم التالي هي الدلافين
بالحوض الوطني للأسماك. أرجوا أن تتفضلي. أليسون غينسبرغ: مساء الخير. اسمي هو أليسون غينسبرغ، ونحن معكم مباشرة من بالتيمور
بالحوض الوطني للأسماك. ويتواجد معي ثلاثة من دلافيننا الثمانية: هذا تشيزبيك، عمره 20 سنة،
وهو أول دلفين ولد هنا، بايلي ابنته
وعمرها 4 سنوات ومايا أخته الغير شقيقة
وعمرها 11 سنة. نلتزم هنا بالحوض الوطني للأسماك بالجودة في رعاية الحيوانات وبالبحث والحماية. الدلافين جد مشدودة لما يحدث هنا هذه الليلة فهي لم تعتد على نواجد الكاميرات هنا عند الساعة 8 مساء. كما أننا ملتزمين بالقيام بأبحاث متنوعة. وكما ذكرت ديانا، فإن حيواناتنا تشارك بالعديد من الأبحاث الدراسية المختلفة. نيل:
كان ذلك هدية لكم. هذا رائع، شكرا لكم. المجموعة المستخدمة الثالثة،
في تايلاند، وهو ثينك إليفنت. تفضل يا جوش. جوش بلوتنيك:
مرحبا، اسمي هو جوش بلوتنيك، وأنا أعمل مع ثينك إليفنت انترناشونال، ونحن هنا بالمثلث الذهبي التايلندي مع مؤسسة المثلث الذهبي للفيل الآسيوي. ولدينا هنا 26 فيلا، وتركز أبحاثنا
على تطور الذكاء لدى الفيلة، ولكن تركز مؤسسة ثينك إليفنت الخاصة بنا على إدخال الفيلة الفصول الدراسية
حول العالم بشكل افتراضي
كما نفعل الآن ونظهر للناس مدى روعة هذه الحيوانات. نستطيع اليوم وضع الكاميرا فوق الفيل، ونضع الطعام داخل فمه، ونري للناس ما الذي يجري داخل فمه، ونظهر لكل واحد حول العالم مدى روعة هذه الحيوانات. نيل: حسنا،
هذا رائع، شكرا لكم. ومرة أخرى،
قمنا ببناء علاقات رائعة بينهم منذ تمرين البارحة فقط. والآن هل يمكننا العودة للحاسوب الثاني، بدأنا التفكير في كيفية إدماج باقي الكتلة الحيوية للكوكب بالإنترنت، وتوجهنا إلى أبرع شخص يمكن أن أفكر فيه،
وهو فينت سيرف، وهو أحد المؤسسين الذين قدموا لنا الإنترنت.
فينت؟ فينت سيرف: أشكرك يا نيل. (تصفيق) منذ زمن طويل بالمجرة —
آسف، أخطأت في النص. قبل 40 سنة، قمنا بوب كيهن وأنا بتصميم الإنترنت. قبل 30 سنة، قمنا بتشغيله. والسنة الماضية،
قمنا بتشغيل نسخة الإنتاج من الإنترنت لقد استخدمتم طيلة 30 سنة الماضية نسخة تجريبية. فنسخة الإنتاج
تستخدم النسخة 6 من بروتوكول إنترنت "IP". إنه يملك 3.4 ضرب 10 أس 38 نهاية ممكنة. وهذا رقم لن يقدر قيمته سوى هذا المؤتمر. لكنه يقودنا لما هو قادم. عندما قمنا بوب وأنا بهذا التصميم، اعتقدنا بأننا كنا نبني
نظام يربط الحواسيب ببعضها. لنكتشف بعدها مباشرة أنه كان نظام
لربط الناس بعضهم ببعض. وما تشاهدونه الليلة يخبركم بأنه
لا يفترض أن نخص هذه الشبكة بنوع واحد، بأنه ينبغي أيضا
على الأنواع الأخرى الذكية والمدركة لما حولها أن تكون جزء من النظام. وبالمناسبة،
هذا ما يبدو عليه النظام اليوم. هذا ما يبدو عليه الإنترنت بالنسبة للحاسوب إنه يحاول معرفة المكان الذي يفترض بحركة الإنترنت التوجه إليه. وقد تم إنشاء ذلك بواسطة برنامج يراقب ارتباطية الإنترنت، وكيفية ترابط مختلف الشبكات فيما بينها. هناك حوالي 400,000 شبكة،
مترابطة وتعمل بشكل مستقل
من خلال 400,000 وكالات تشغيل مختلفة، والسبب الوحيد الذي يجعلها تعمل هو أنها تستخدم جميعا
نفس بروتوكول ضبط البث/ بروتوكول الإنترنت الموحد. وتعرفون إلى أين يأخذنا هذا. يخبرنا إنترنت الأشياء بأن الكثير من الأجهزة
التي تدعم الحاسوب والأجهزة الأخرى ستصبح بدورها جزء من هذا النظام: كالأجهزة التي تستخدمونها بالمنزل، وتلك التي تستخدمونها بمكتبكم، والتي تحملونها معكم أو بالسيارة. هذا هو إنترنت الأشياء،
إنه قادم. تكمن أهمية ما يقوم به هؤلاء الأشخاص في أنهم بدأوا بتعلم كيفية التواصل مع المخلوقات الأخرى الغير بشرية والتي تشترك معنا
في البيئة الحسية المشتركة. بدأنا نكتشف معنى التواصل مع شيء آخر غير البشر. ويمكنكم التكهن بما هو قادم. قد يتم ربط كل الأنواع الممكنة من الكائنات الحية بواسطة هذا النظام. ولا أستطيع الإنتظار
حتى أرى نتيجة هذه التجارب. ما الذي سيحدث بعد ذلك؟ دعونا نفكر. هناك آلات بحاجة للتحدث لآلات أخرى والتي نحتاج للحديث إليها نحن أيضا،
وبمرور الوقت، سيكون علينا تعلم كيفية التواصل مع الحواسيب وكيفية جعل الحواسيب تتواصل معنا ليس بالطريقة التي اعتدنا عليها، من خلال لوحة المفاتيح أو الفأرة، بل بواسطة الكلام والحركات وباللغة البشرية الطبيعية التي اعتدنا عليها. سنكون بحاجة لشيء مثل
سِّي ثْرِي بِي أُوْ ليكون مترجما لنا وبعض الآلات الأخرى التي نعيش معها. هناك مشروع يجري العمل عليه يدعى إنترنت ما بين الكواكب. وهو يعمل بين الأرض والمريخ. وهو يعمل على متن محطة الفضاء الدولية. إنه جزء من المركبة الفضائية الموجودة في مدار الشمس والتي تجمع بين كوكبين. وعليه فإن نظام ما بين الكواكب
ماض في طريقه، لكن هناك مشروع آخر، تقوم به
وكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية، التي مولت في الأصل
شبكة وكالة مشاريع البحوث المتقدمة، والإنترنت
والهندسة ما بين الكواكب، وهي تمول الآن مشروع لتصميم مركبة فضائية قادرة على بلوغ أقرب نجم إلينا
خلال 100 سنة. وهذا يعني بأننا نتعلم بفضل هذه التفاعلات مع الأنواع الأخرى والتي ستعلمنا في النهاية كيف يمكننا أن نتفاعل
مع المخلوقات الفضائية من عالم آخر. لا يسعني الانتظار. (تصفيق) جون كوهين:
أولا وقبل كل شيء، شكرا لكم، وأود أن أخبركم
بأن هؤلاء الأشخاص الأربعة القادرين على الحديث إلينا
خلال 4 أيام كاملة تمكنوا حقا من اختصار حديثهم
في 4 دقائق لكل واحد، ونحن نشكركم على ذلك. لدي الكثير من الأسئلة، لكن قد يرغب الحضور
في معرفة بعض الأمور العملية. لقد أطلقتم هذه الفكرة هنا بتيد–
بيتر غابرييل: اليوم. جون:اليوم.
هل هذه أول مرة تتحدثون عن هذا الأمر. هلا أخبرتني قليلا حول الكيفية
التي ستنفذ بها هذه الفكرة. ما هي الخطوة القادمة؟ بيتر: أعتقد بأننا نرغب بإشراك أكبر عدد ممكن من الأشخاص لمساعدتنا في التفكير بواجهات ذكية تجعل كل هذا ممكنا. نيل جرشنفلد: وبطريقة ميكانيكية فقط، لدينا 501 (سي)(3) وبنية تحتية لشبكة الإنترنت ورغم هذا، فإنها ما تزال غير قابلة للتطبيق بعد، لدى سنعمل على ذلك، ويمكنكم الاتصال بنا إن أردتم الحصول على معلومات عن الأمر. الفكرة هي أن هذا سيكون– أكثر كوظائف الإنترنت سيكون كشبكة الشبكات، وهي أساس مساهمة فينت، والتي ستشكل الغطاء الخارجي لكل هذه المبادرات، الرائعة بشكلها الفردي،
لربطها على المستوى العالمي. جون: جميل،
هل لديكم موقع إلكتروني يمكننا تصفحه؟ نيل: قريبا.
جون: قريبا. سنعود إلى هذه النقطة فيما بعد. وبشكل سريع، فقط للتوضيح، قد يفكر بعض الأشخاص الذين شاهدوا الفيديو
الذي عرضت بأنه مجرد اشتخدام عادي للكاميرا. ما الشيء الفريد في هذا الأمر؟ يمكنك الحديث إن أردت باختصار حول كيف ترغب في تجاوز ذلك؟ نيل: هذه هي البنية التحتية للفيديو القابل للتحجيم، وليس للقليل نحو القليل بل للكثير نحو الكثير، إنه معد لتشارك متناظر للفيديو ولتشارك المحتويات عبر هذه المواقع حول الكوكب. هناك العديد
من عمليات معالجة الإشارات العكسية، ليس لواحد نحو الكثير بل للكثير نحو الكثير. جون: رائع، وعلى المستوى العملي، ما هي التكنولوجيات
التي ستعملون عليها في البداية؟ أنا أعلم بأنكم أشرتم إلى أن لوحة المفاتيح
هي جزء من الحل لهذا الأمر. ديانا ريس: نحن نحاول تطوير شاشة لمس تفاعلية للدلافين. ونوعا ما هو استمرار لبعض الأعمال السابقة، وقد حصلنا اليوم فقط على أول تمويل لنا، لدى فإنه مشروعنا الأول. جون: قبل هذا المؤتمر.
ديانا: نعم. جون: رائع، أحسنتم. حسنا، شكرا لكم جميعا لانضمامكم إلينا. إنها لمتعة أن تكونوا معنا على المسرح. ديانا: شكرا لكم.
فينت: شكرا لكم. (تصفيق)

Author:

44 thoughts on “The interspecies Internet? An idea in progress…”

  • MobyStarGazer says:

    Where is the link and more info on this and ongoing projects? Please update the info section so we can follow up on/with this project. It's so interesting.

  • axl the slacker says:

    I came to this video intentionally. Wanted to see people at least thinking about communicating to other species here on earth in a science environment. What a nice talk. Thanks TED.

  • That will be intersting.. DOlphins, Orcas and Balugas will be able to interface on the internet, there will be dsignated internet depots near the coasts and everything.. Can you imagine some of the things they could tell us about what goes on down there if they get fluent enough to describe everything? I think cryptozoologists might want to take heed: The Dolphins have probably saw things.. Remarkable things.. Things passed down throughout millennea yet!

    Though I also will be waiting too for the big dissillusionment, because at some point, they will realize how fucked we are, too, and how we're probably bound to destroy ourselves before we even hit outer space (that, btw, is ANOTHER Dolphin environment that has to be looked at, Dlphin interractions with men in zero gravity, I can only imagine what that would be like).

  • Jeremy Conner says:

     A new and developing idea from a panel of four great thinkers — dolphin researcher Diana Reiss, musician Peter Gabriel, internet of things visionary Neil Gershenfeld and Vint Cerf, one of the fathers of the Internet.

  • 4) History *is*, in fact, written by victors, distorted, etc. This has nothing to do with Wikipedia whatsoever.
    5) The purpose of the CIA is not to distort history. At all. They don't do that (any more than anyone else).

  • 1) Do you have trouble spelling CIA?
    2) Whether or not certain particular pages are in an 'editing war', and whether or not universities accept it as a source does not affect how reliable it is as a source in general.
    3) Universities don't accept it (a) because the goal of the project is probably to make the students do more labor-intensive research, and (b) because they want you to give the source where the information originally came from, so a particular source can be evaluated for accuracy.

  • itscrazytrevor says:

    You should have any kind of sex you want as long as it's not rape! I don't think there should be a device that you have to have sex with to get on line but THEY will make one some day! All I wanted was all the animals to be networked together so THEY could all jam out in their own way together online for all the world to see and hear! With out rape or a dolphin dick in a blow hole! Is that to much to ask?

  • No. It's an open network built on open standards. Any one can use it's protocols. It's the basis of it and why it works. BitCoin is similar. Non centralised organisations are a wonderful balancing force in our society.

  • A question… do the creators of the internet have the right to like shut of the internet? after all its their invention …. (and obviously i know someone could easily build a new one nowadays, bla)

  • I'm the "idiot?" hahaha!
    You're the one who thinks I claimed you "picked [me] out for alerts."
    No.
    Everyone who has a YouTube account knows how it works. It sends you emails whenever someone responds to one of your posts. Of course there's no need for "picking someone out for alerts."
    What I was referring to is the fact that you pay attention to emails triggered by my posts.
    If I'm a "sock puppet," you're the one who thinks a sock puppet is important enough to respond to!!

  • you're an idiot,a total pointless arguement,your just a sock puppet -your reply or an reply will come to me in a form of an email -lol dont flatter yourself that i actually picked u out for alerts,and by checking your channel i could see your other comments -you're nothing,a fake,a sock puppet -final msg for ya =dumb,dumb,dumb,dumb,dumb,dumb,dumb,dumb,dumbdy,dum,dum,dumb!

  • I've proved a number of things about you.
    For one thing, by your own admission, I've "dragged [you] back here 5 times" already.
    That proves that, even though you think I'm a "coward" you're interested enough in what I say that you follow the YouTube email alerts telling you I've said something.
    How does it feel to be subservient enough to be "dragged" by a cowardly "cunt?"
    And you judge people by their YouTube profile? haha! That shows something about you, too!

  • What do I have "backwards?" I never claimed that TED helps anyone.
    You just enjoy hearing yourself talk.
    And it's good that you won't be back. You've already come here at least 5 times. That's enough to prove my point.
    Good bye.

  • OH IM SUPER IMPORTANT,BITCH -THIS IS THE LAST VIEW IM GIVIN THIS VID SO U WANNA KEEP BLOWING YOUR HOLE THEN MESSAGE ME PERSONALLY -U HAVE ABSOLUTELY NO EVIDENCE(just seen caps) that i am a hypocrite,what makes u think i dont help many people every day?and ted helps no-one,u got it all backwards but u already know this u want anymore comms from me,u can do it without an audience,i wont b back here

  • That you equate something being "interesting" with necessarily "keeping me up at night" is kind of silly.
    I find many things to be somewhat interesting but very few of them keep me up at night.
    By "interesting" I mean that I find your hypocrisy to be mildly amusing when I encounter it.
    Your discovery that I possibly have "another motive" other than passing a few minutes here and there is also somewhat amusing to me.
    It seems that you consider yourself to be rather important in your own mind.

  • is it really interesting?will it keep u awake at night?who are u?someone trying to get these videos views?either u really dont understand what im saying or u have another motive

  • here's a question u and ted viewers probably get alot "are u retarded?"i'll tell u whats heartless,that u fucks treat animals better than people -everyone on ted pretends theyve fixed the world,everything's fine so now we go spend our time and money on pointless animal studies but if any of u ted watchers actually think you're intelligent,go find out about the speakers on it,go find out what a joke ted is -all ted watchers are guilty,u ignore the human suffering these people cause so u can go ba

  • So, you're sitting here watching stuff on the internet when you could be saving people?
    You sure are one heartless jerk, aren't you.

  • every time i click on a ted video it takes about 2 minutes before i bust my hole laughin -women a children being killed daily and these fucks are watchin spinnin dolphins for 30 years!oh man,im still laughin and this bitch is still goin on about givin keyboards to dolphins!omg this is crackin me up -super rich elite fucks are laughing at all of u who watch ted's "most amazing" videos!

  • Anthea Meadow says:

    if we are going to use the internet to connect to other species, it will change everything, not just the way we communicate. we will have absolutly no excuse to cull or even eat meat when we have the very animals we hurt talk back in a language we understand. this is great news for conservationists as now we will be literally giving a voice to the voiceless. its both terrifying and exciting at the same time.

  • "pretending to be sleeping" … whenever possible, on top of my hands, attempting to prevent all that annoying typing.

  • mermaidmichele says:

    LOL! CAN YOU IMAGINE???! Or an octop[us? or a cobra? or a geeze I want to hear the world! THE COSMOS! I would just listen forever! [and probably laugh and cry spontaneously]

  • mermaidmichele says:

    because we've never before been as immediately 'connected' especially through communications. I'm already bowled over with how fast and far HUMANS have connected – at global levels- by simply PLAYING on the internet. This is an amazing frontier that we [I believe] are OBLIGATED to explore and try and understand. I would spend the rest of my life "LISTENING" to "THE WORLD" if I could! I DREAM of that ability. Because I LOVE LIFE. and I need to understand I want to understand. Whys that bad?

  • mermaidmichele says:

    this might be true, [ I would agree with that conclusion] are you suggesting there is an intent other than the amazing [and to me simply inspiring and exciting] 'interspecies' communication network is merely a cunning marketing ploy for "introducing " we earthling humans to interplanetary beings at some point? I guess if they're human like minded and as centric in their thought processes its quite possible. I'm more interested in "hearing" from the other earthlings who live here ATM! INSPIRING

  • mermaidmichele says:

    yep, they're right here. pretending to be sleeping in between the keyboard and the monitor I have -watching this ! lol

  • Do I have to reveal to you that I made those statements only to annoy you. Regardless you are actually wrong in your first statement because by definition visionaries/dreamers don't literally "build" and since you didn't get the reply that was mostly made as an amusing remark I decided to poke fun at you. You win in making yourself a caricature though.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *